loader image

النمط الحديث في تصميم الواجهات

تصميم واجهات مودرن

من المؤكد أن تصميم واجهات المباني هي عنصر أساسي من عناصر التصميم المعماري الناجح، وبالنسبة إلى المجتمع والأفراد فإن واجهة المبنى هي دليل وتعريف عن ما عن كيان ونوع المنشأة من الخارج وهي صانعة الإنطباع الأول عن المكان وتاريخه وملاكه وعن عبقرية المصمم، وهنا في هذا المقال نتعرف على نمط الحداثة أو النمط الحديث في تصميم الواجهات.

اختيار نمط تصميم الواجهة

عند العمل على اختيار تصميم الواجهة فمن المهم الأخذ في الاعتبار بعض العوامل الأساسية المؤثرة في اختيار النمط المناسب مثل:

  • السمات المناخية ودرجة الحرارة في المنطقة التي يقع فيها المبنى
  • الخصوصية وموقع الجيران وعوامل حماية الخصوصية
  • الشكل الخارجي والسمات المعمارية للمباني المحيطة

القواعد الأساسية عند تصميم الواجهات

عند اعتماد تصميم الواجهات لا بد من مراعاة الإدراك النفسي للبناء وهو ما يتم تحديده من خلال اللون الذي تم اختياره وهذا يعني أن ضبط اللون الموجود في الواجهة له تأثير نفسي كبير على مزاج العام.

من المهم ملاحظة أن واجهة المنزل أو المبنى بشكل عام تعتبر من الأشياء التي يلتفت لها الكثير من الناس فمما لا شك فيه ان الجميع يريد للواجهة أن تكون جميلة و مناسبة للذوق العام وعلى الرغم أن البعض يبحث عن التصاميم المميزة والغير التقليدية ولكن بشكل جمالي، وهنا يكمن دور المعماري الناجح في الموازنة بين متطلبات العميل وعمل تصميم جميل للبيئة المحيطة.

النمط الحديث في تصميم الواجهات

نلاحظ تكرار كلمة تصميم حديث أو تصميم مودرن غالبا عند التحدث عن تصاميم الواجهات والتصميم الداخلي بشكل خاص.

ومن الغريب أنه ليس هناك توافق عام بين التعبيرين ويعتقد البعض أن التصاميم المودرن هي نفسها التصاميم الحديثة

وهنا سوف نقوم بالتفرقة بين النوعين وفي البداية يمكن التحدث عن التصميم الحديث بصفته المصطلح الذي يتكرر كثيرًا على المسامع حيث يعتمد الحديث هنا لفظًا على الفترة أواخر الحركة الصناعية الفرنسية وهي تلك الفترة التي تم نبذ الزخرفة وأدوات التجميل والزينة بشكل عام.

من أوائل الرواد في النمط الحديث هو المعماري فرانك لويد رايت والذي نشأ في أمريكا وهناك كذلك لي كوربوزيه من الجمهورية الفرنسية.

يمكن أن نتفق جميعا على أن النمط الحديث قد تركز على شكل المبنى والذي لابد أن يكون له استخدام خاص ووظيفة محددة.

لم يعد استخدام الواجهات لغرض الديكور والزينة فقط بل لابد ان يكون واضح وصريح ومفهوم في عيون العامة.

ومن تلك النقطة يمكن أن نقول أن التصميم الحديث قد حمل النواة الأولى للتمرد على كافة التصاميم الكلاسيكية القديمة.

مظاهر النمط الحديث في تصميم الواجهات

  • يتميز بالاستغناء عن الزخارف المعتادة وتبسيط شكل المباني عامة والميل للأشكال الهندسية المنتظمة.
  • يرى البعض أن النمط الحديث له جماله واعتماده على الأشكال الهندسية البسيطة من الأمور الواضحة التي تعكس القدرة على إظهار جمال الحيز المستخدم في المبنى وكذلك التوفير في المواد المستخدمة.
  • يتميز النمط الحديث باستخدام العديد من الموارد والأنظمة الحديثة في التشييد مثل استخدام الاعمدة الحديدية والكتل الخرسانية في مواد التشطيب، كما يمكن استخدام العديد من الدعامات الحديدية بين الأعمدة.
  • يتميز النمط الحديث بالقدرة على دعم الاتصالات البصرية بين السكان لذلك غالبًا ما مساحت الداخلية والموقع الخارجي
  • استخدام العناصر الخطية القوية والعديد من تصميمات المبنى من الخارج والنوافذ والسلالم، والمواقد، وخطوط السقف.

ومن المهم الإشارة إلى أن التصميمات الحديثة تعتمد على خلق مساحات أو حيزات ويتم رسم المباني الهندسية باستخدام الخطوط المستقيمة غالبًا تبعًا للوظيفة المطلوبة من هذا الحيز أو المساحة.

بينما التصميمات المعاصرة تعمل على تطويع الخطوط المستقيمة وإقحام الكثير من الخطوط الناعمة والعديد من الأشكال الهندسية المركبة لتتناسب مع الطبيعة المحيطة والدمج بين التصميم والبيئة المحيطة.

لقراءة المزيد عن النمط الحديث وعن الأنماط المعمارية بشكل عام فبإمكانك الإطلاع على قسم مقالات سرايا 

شارك الصفحة

Share on twitter
Share on facebook
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on email

تحتاج استشارة مهندس لمشروعك؟

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة سرايا الذوق الراقي © تصميم ديزلاين

شعار سرايا

نبحث عن المبدعين!